18 - 04 - 2019

نكبة القرن الـ21، "صفقة القرن" لا تتضمن دولة فلسطينية ولكن حياة الفلسطينيين ستكون أفضل

نكبة القرن الـ21،

قال تقرير صحفي نُشر أمس، الأحد، إن خطة الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، بشأن الصراع الإسرائيلي – الفلسطيني، المعروفة باسم "صفقة القرن"، لن تشمل إقامة دولة فلسطينية. 

نقلت صحيفة "واشنطن بوست" الأمريكية، عن مصادر قالت إنهم اطلعوا على أجزاء من خطة السلام الأمريكية للشرق الأوسط، والمعروفة بـ"صفقة القرن"،، قولهم إن هذه الخطة ستشمل "طرقا عملية لتحسين حياة الفلسطينيين، ولكن ليس دولة فلسطينية ذات سيادة كاملة"، هذا بحسب ما نشرت الصحيفة أمس الأحد.

وأشارت الصحيفة إلى أن تفاصيل هذه الخطة، التي صاغها جاريد كوشنير، مستشار وصهر ترامب، مع رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، والتي ما زالت سرية، "تلغي مبدأ حل الدولتين كنقطة انطلاق لاستئناف المفاوضات"، بحسب ما ألمح كوشنير ومسؤولون أميركيون آخرون.

وكان مستشار الرئيس الأميركي لشؤون الأمن القومي، جون بولتون، قال في أعقاب انتخابات الكنيست، الأسبوع الماضي، إن الخطة الأميركية ستطرح في "المستقبل القريب جدا"، ربما في إشارة إلى أنها ستطرح بعد تشكيل الحكومة الإسرائيلية الجديدة، فيما ذكرت تقارير أخرى أنه سيتم الكشف عنها في ذكرى نكبة 1948، 15مايو.

هذا وذكرت القناة 13 الإسرائيلية، اليوم الإثنين، أن مستشار نتنياهو للأمن القومي، مئير بن شبات، وصل إلى واشنطن على رأس وفد أمني، وسيجري محادثات في البيت الأبيض مع بولتون ومسؤولين آخرين في إدارة ترامب. وبحسب التقرير، فإن المحادثات ستتمحور حول إيران.

أهم الأخبار

اعلان